اشتكي المعتقلون في سجن وادي النطرون من تزايد الانتهاكات بحقهم خلال الايام الماضية، مشيرين إلي قيام إدارة سجن 430 بـ وادي النطرون، بإيداع 6 من المعتقلين في عنبر التأديب الانفرادي منذ يوم الخميس الماضي 20 سبتمبر، بالرغم من إصابة بعضهم بأمراض مزمنة.

وقال المعتقلون، في شكواهم، إن المعتقلين الذين تم وضعهم في الانفرادي هم: المهندس عادل محمود عفيفى النحاس “56 سنة”، وهو مريض بالقلب وحساسية مزمنة بالصدر وضغط الدم، وأحمد فؤاد عبدالحميد “42 سنة” ويعاني من نوبات صرع وبواسير، وضيق بالتنفس وحساسية بالصدر واضطرابات فى ضغط الدم، بالاضافة الي إسلام أبو الحسن، والسيد القديم، وأحمد فتحي عزب، وإسلام نصر سطوحي.

ولاتتعدي مساحة غرفة التأديب الانفرادي متر في متر ونصف تنعدم فيها التهوية والشمس، ويتم وضع كل هذا العدد داخلها دون فرض أو غطاء، ويتم إجبارهم علي قضاء حاجتهم في وعاء من الصفيح.

واشتكى أهالي المعتقلين بالسجن من تصاعد الإنتهاكات بحق ذويهم، وحرمانهم من أبسط حقوقهم، وطالبوا المنظمات الحقوقية التدخل والضغط علي سلطات الانقلاب لوقف جرائمها بحق ذويهم.

Facebook Comments