كشفت مصادر قضائية عن مفاجآت في قضية رشوة رئيس حي الدقي، المقبوض عليه من جانب الرقابة الإدارية بتهمة طلب رشوة من صاحب عقار بشارع البطل أحمد عبد العزيز بالدقي.

وقالت المصادر، في تصريحات صحفية، “إن التحقيقات أكدت أنه عقب اكتشاف حى الدقى لتلك المخالفات حال مرورهم، وكان ذلك في شهر أكتوبر من العام الماضى، بمعرفة رئيس الحى اللواء نادر عبد العزيز، تقابل معه أحد الأشخاص ويدعى “حشمت حلمى”، حيث أبلغه رئيس الحى بأن العقار به مخالفات بنائية ويجب إزالتها، وعلى إثر ذلك تم تحرير المحضر رقم 59/2017 وإثبات ذلك، كما تم استصدار قرار إزالة لتلك المخالفات، وطلب رئيس الحى من “حشمت حلمى” أن يمر أحد من ملاك العقار على مكتبه بالحي”.

وأضافت المصادر أن “الشخص توجه بالفعل فى اليوم التالى إلى مكتب رئيس الحى ودار حوار بشأن المخالفات الموجودة بالعقار، وقال له رئيس الحي: “أنا هسامحكم على المخالفات دي.. بس أنا عايز شقة لصندوق تحيا مصر، وأنا رديت عليه وقلت له ده كتير فقال لى دى سهلة، وأنا هابعتلك واحد عايز شقة أكرمه فيها”.

وذكرت المصادر أن “رئيس الحي طلب رشوة تقدر بـ500 ألف جنيه:250 ألف جنيه حالا، و250 ألف جنيه أخرى عقب تسلمهم شهادة مزيفة تفيد بإتمام تنفيذ الإزالة، وبالفعل تم تسليمه الدفعة الأولى من الرشوة مقابل التغاضي عن مخالفات البناء، وكان ذلك بتاريخ 17 نوفمبر الماضي”.

وكانت السنوات الماضية قد شهدت نصْب العصابة بقيادة السيسي على المصريين عبر سبوبة صندوق “تحيا مصر”، حيث تم إطلاق العديد من حملات التبرع لنهب أموال المصريين تحت مزاعم مختلفة.

Facebook Comments