طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السلطات السعودية بإثبات خروج الكاتب السعودي البارز جمال خاشقجي من القنصلية السعودية في إسطنبول، وذلك بعد أسبوع من اختفائه داخلها.

وقال أردوغان، خلال مؤتمر صحفي في بودابست، اليوم الإثنين: إن “على المسئولين السعوديين إثبات أن الصحفي جمال خاشقجي، المفقود منذ أيام، غادر القنصلية السعودية في إسطنبول، فليس بوسع مسئولي القنصلية السعودية أن ينقذوا أنفسهم بالقول إنه غادر المبنى”، مؤكدًا ضرورة التوصل إلى نتيجة من خلال التحقيق في أسرع وقت ممكن.

وأضاف أردوغان “هناك أشخاص قدموا من السعودية دخلوا وخرجوا عبر المطار، والنيابة العامة تجري تحقيقاتها وكافة إجراءاتها بهذا الصدد، والادعاء يبحث في سجلات وصول ومغادرة مواطنين سعوديين من مطار إسطنبول”، مضيفا “يتعين على القنصلية السعودية أن تكشف مكان خاشقجي وستفعل ذلك”.

وتابع أردوغان “مسئولو الأمن والمخابرات يبحثون قضية خاشقجي، وهناك مسئولية سياسية وإنسانية لمتابعة قضية الصحفي السعودي خاشقجي عن كثب”.

Facebook Comments