استُشهد في سجون العسكر المعتقل “سمير علي” من أبناء بهتيم شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية؛ نتيجة الإهمال الطبي الذي تعرض له، وتدهور حالته الصحية بشكل بالغ داخل محبسه بسجن وادي النطرون.

ووثق “الشهاب لحقوق الإنسان” الجريمة، اليوم عبر صفحته على فيس بوك، وقال إن المعتقل توفى أمس الأربعاء 31 اكتوبر 2018، وحمّل مسئولية وفاته لإدارة السجن، مطالبًا النيابة العامة بالتحقيق في أسباب الوفاة.

كانت العديد من منظمات حقوق الإنسان قد وجهت عدة نداءات، في وقت سابق، للجهات المعنية بحكومة الانقلاب وإدارات السجون المختلقة، بينها سجن وادي النطرون، بضرورة وقف الانتهاكات المتصاعدة التي يتعرض لها المعتقلون في ظل ظروف الاحتجاز غير الآدمية  والتي تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان، ولا تتوافر فيها أي معايير لسلامة وصحة المحتجزين، فضلا عن أصحاب الأمراض المزمنة، والتي تسوء حالتهم يوما بعد آخر، بما يمثل جريمة قتل ممنهج بالبطيء عبر الإهمال الطبي المتعمد.

Facebook Comments