أحمدي البنهاوي
أكدت منظمة العفو الدولية أن "سجل نظام السيسى القذر فى انتهاك حقوق الإنسان يدعو الاتحاد الأوروبى إلى إلغاء الاجتماع مع وزارة الخارجية المصرية، فيما يعرف بالمجلس الأوروبى المصرى.

وقال ديفيد نيكولاس، المسئول التنفيذي للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي بمنظمة العفو الدولية، في رسالة للممثل السامى للاتحاد الأوروبى فيديريكا موغيريني: إن مصر شهدت تدهورا مقلقا في الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والصحية في الأشهر الأخيرة، ما زاد من حدة الاضطرابات الشعبية، وعليه طالب بإلغاء اجتماع الثلاثاء القادم فى بروكسل.

وقال نيكولاس: "بينما يجتمع الاتحاد الأوروبي بمصر في بروكسل، هناك موجة غير مسبوقة من الانتهاكات الحقوقية تتواصل في مصر.. يجب على الاتحاد أن يستخدم نفوذه مع مصر، وأن يوضح أنه لن يظل صامتا بشأن سجل مصر الحقوقي المظلم".

ودعت منظمة العفو الدولية الاتحاد الأوروبي إلى دعم الدعوة إلى إجراء تحقيق فعال ومستقل ونزيه في اختفاء جوليو، والإفراج الفوري وغير المشروط عن إبراهيم حلاوة.

وانتقدت منظمة العفو الدولية تغاضي الاتحاد الأوروبي عن الانتهاكات الحقوقية التي تمارسها السلطات المصرية، بعد إعلان الاتحاد أنه سيستأنف اجتماعات رفيعة المستوى مع مصر.

وقالت المنظمة، في بيان لها الأربعاء، إن الاتحاد الأوروبي يبدو أنه مقدم على خطر "تلطيف موقفه من الانتهاكات الحقوقية في مصر، عبر استئناف الاجتماعات رفيعة المستوى مع وزير الخارجية المصري والوفد المصاحب له في بروكسل.. الأسبوع المقبل".

Facebook Comments