كتب- حسن الإسكندرانى
من أشهر وأغنى مدن ومحافظات مصر إلى أفقرها وأدناها رغم قربها من النيل، إلا أن حكم العسكر أتى على الأخضر واليابس، حيث أكد إبراهيم قدال، أحد أهالي قرية بلانة في أسوان، أن انهيار شبكة الصرف الصحي بمركزي "دراو" و"كوم أمبو" بأسوان، أدى إلى اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحي.

وأضاف "قدال"، خلال مداخلة هاتفية الجمعة، أنهم أقرب المحافظات إلى نهر النيل، ومن حقهم شرب مياه نظيفة.

وتابع: "احنا زهقنا وبقينا مش عايزين صرف صحي، هو إحنا لازم نستنى المصيبة لما تحصل عشان نتحرك؟".

 وكما يقال "إن المصائب لا تأتى فرادى"، كشف البرلمانى ياسين عبدالصبور، عضو نواب العسكر، عن أن انهيار شبكة الصرف الصحي بمركزي "دراو" و"كوم أمبو" بأسوان تكرر أكثر من 4 مرات.

وأكد "عبدالصبور"، خلال اتصال هاتفي مؤخرا، أنه في حال تكرار انهيار شبكة الصرف الصحي ستغرق 4 قرى، وطالب بإنشاء محطة صرف صحي جديدة في منطقة الجبل بالمحافظة.

Facebook Comments