رامي ربيع
عبر ما تدعوه محكمة الجنايات بدوائر الإرهاب، يتنافس قضاة معروفون بالعداء لأبناء الثورة ورافضي الانقلاب العسكري، من بين هؤلاء المستشار حسن فريد، قاضي حكم الإعدام في قضية اغتيال النائب العام السابق هشام بركات.

ويرأس المستشار حسن فريد الدائرة 28 بمحكمة جنايات القاهرة، وعرف بأحكامه القاسية ضد معارضي الانقلاب والنشطاء السياسيين بعد الانقلاب العسكري.

وفي يوليو 2014، قضى فريد بالإعدام على 10 أشخاص، والسجن المؤبد على 37 آخرين في قضية قطع طريق قليوب، بينهم المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع.

وفي سبتمبر 2014، حكم فريد بالسجن المشدد لمدة 15 عاما على 73 شخصا، والسجن المشدد 10 سنوات على 9 آخرين، والحبس سنة مع الإيقاف على 4، في قضية أحداث كفر الشيخ.

وقضى فريد، في فبراير 2015، بالسجن المشدد 5 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه على الناشطين علاء عبدالفتاح وأحمد عبدالرحمن، والسجن 3 سنوات على 20 آخرين في قضية أحداث مجلس الشورى.

وفي القضية المعروفة إعلاميا بـ"خلية الماريوت"، قضى فريد في أغسطس 2016، بالسجن المشدد 3 سنوات على صحفيين مصريين وأجانب.

ومازال "فريد" ينظر محاكمات قضايا فض اعتصام رابعة، والتي يحاكم فيها 739 شخصا بارتكاب جرائم التجمهر واستعراض القوة، وقضية أنصار بيت المقدس والتي يحاكم فيها 213 شخصا.
 

Facebook Comments