كتب- رانيا قناوي:

 

في الوقت الذي تمنع فيه السلطات السعودية القطريين من شعائر الحج بسبب الحصار المفروض على قطر تحت شعار تقاربها مع إيران، أعلن رئيس لجنة الحج والزيارة في البرلمان الإيراني، أحمد آزادي خواه، اليوم الاثنين، أن أفراد البعثة الدبلوماسية الإيرانية الموكلة بتسيير الأمور القنصلية للحجاج أثناء أدائهم مناسك الحج سيتلقون تأشيرات دخول إلى السعودية عبر إمارة دبي بالإمارات.

 

ونقلت وكالة "تسنيم" الإيرانية عن آزادي خواه قوله، إنه "خلال الأيام المقبلة ستسافر هذه البعثة الدبلوماسية إلى السعودية من أجل تسهيل الإجراءات الأولية لوصول الحجاج الإيرانيين وأدائهم مناسك الحج".

 

وأوضح أنه طبقا للمحادثات التي جرت بين وزير الحج السعودي ورئيس منظمة الحج والزيارة الإيرانية، فإنه من المفترض أن تمنح البعثة الدبلوماسية هذه تأشيرات الدخول، الاثنين، وعن طريق دبي.

 

وأضاف رئيس لجنة الحج الإيرانية: "لا توجد مشكلة في قضية إيفاد هذه البعثة، سيتلقون تأشيرات دخولهم وسيسافرون إلى السعودية".

 

ويعاني القطريون من التعنت السعودي في تسهيل الحصول على تأشيرات الحج، كما فرضت عليهم حظر الاستعانة بالطيران القطري لبلادهم، بسبب الحصار الجوي المفروض على قطر.

 

وكانت إيران قد وجهت اتهامات للسعودية، السبت، بخرق الاتفاق بشأن الحجاج الإيرانيين لهذا العام، بحسب ما نقلته وكالة "تسنيم الإيرانية".

 

Facebook Comments