كتب– عبدالله سلامة
اعتدت قوات أمن الانقلاب على جنازة "عماد الفار"، شهيد البصارطة بدمياط، والذي اغتالته الأسبوع الماضي، وقامت بإطلاق الرصاص والغاز والخرطوش على المشاركين في تشييع الجنازة.

وسادت حالة من الاستياء الشديد في أوساط أهالي القرية جراء ممارسات قوات أمن الانقلاب، مشيرين إلى أن تلك الممارسات تشبه ممارسات قوات الاحتلال الصهيوني تجاه أبناء الشعب الفلسطيني.

Facebook Comments