“الشهاب” يحمل الانقلاب مسؤولية حياة الرئيس

- ‎فيأخبار

كتب أحمد علي:

دان مركز الشهاب لحقوق الإنسان الانتهاكات التي يرتكبها نظام الانقلاب ضد الرئيس محمد مرسي، وحملها مسئولية سلامته، وطالب بحقه القانوني في المعاملة الإنسانية، وحقه في الزيارة.

واستشهد المركز، عبر صفحته على فيس بوك اليوم الخميس، برسالة أسرة الرئيس محمد مرسي التى تشكو من الانتهاكات التي يتعرض لها منذ إعتقاله قبل أربع سنوات، والتي يأتي على رأسها الإهمال الطبي المتعمد، والتهديد المباشر لحياته؛ حيث تعرض لغيبوبتي سكر كاملتين داخل مقر احتجازه ولم يعرض على طبيب مما يعرض حياته للخطر.

وكانت عائلة الرئيس محمد مرسي قد أصدرت بيانًا أمس بمناسبة انعقاد مؤتمر "خايف ليه من صوت مرسي" الذي عقد في نيويورك بشأن ما يتعرض له من انتهاكات داخل مقر احتجازه، مستنكرة صمت منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني والحكومات وكل مهتم بالحرية والنضال في العالم عن ما يرتكب من جرائم بحق الرئيس مرسي وكل المعتقلين من سلطات الانقلاب في مصر.