أبدى أساتذة جامعة الأزهر الذين قرر أسامة العبد رئيس جامعة الأزهر ووقفهم بدون أى سبب – دهشتهم من قرار رئيس الجامعة الذى جاء دون أى تحقيق أو دليل أو سبب . يأتى ذلك ردا على القرارات الغريبة التى أصدرها رئيس جامعة الأزهر مؤخرا ، والتى جاء على رأسها إقالة العميد المنتخب لكلية الطب بجامعة الأزهر الدكتور عصام عبد المحسن بالقاهرة من منصبه وانتداب آخر بدلا منه دون إبداء أسباب. كما أصدر العبد قرارا آخر بوقف عشرة أساتذة في عدد من كليات جامعة الأزهر عن العمل دون أسباب واضحة.
وجاءت قرارات العبد فى إطار الاضطراب الكبير الذى تعانى منه جامعة الأزهر فى ظل الحراك الطلابى الكبير الذى لم يتوقف منذ بداية النصف الثانى من العام الدراسى .
 

Facebook Comments