أنس الطوخي

تحول أحد الأفراح الربعاوية بمحافظة بورسعيد، أمس الجمعة، إلى تظاهرة رافضة للانقلاب ردد المشاركون فيها هتافات مناهضة للانقلاب العسكري الدموي، كما رددوا الأغاني والهتافات الخاصة بأولتراس "ربعاوي".

وقد أعرب المشاركون في الحفل عن سعادتهم في المشاركة في هذا العُرس الرافض للانقلاب رغم ملاحقات مليشيات الانقلاب لمؤيدي الشرعية بالمحافظة، وأكدوا استمرارهم في تنظيم الفعاليات السلمية الرافضة للانقلاب حتى تعود الشرعية ويُقتص لدماء الشهداء.

يُذكر أن والد العروس لم يحضر حفل الزواج نظرا لأنه مطارد من ميليشيات الانقلاب على خلفية رفضه للانقلاب وكونه قياديا بجماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة. 

Facebook Comments