اكتظت شوارع مدن محافظة كفرالشيخ ، بالمئات من الباعة الجائلين الذين افترشحوا معظم الطرقات بحثاً عن الرزق ، لمحاولة ايجاد حياة

كريمة ، بعد تردي الحالة الاقتصادية عقب الانقلاب العسكري ، والتي اضرت بجميع طوائف المجتمع ولم تفرق بين مؤيدي ومعارض .
وطالب احمد عبدالله أحد الباعة الجائلين الذين يفترشون ، شارع المزلقان وسط مدينة كفرالشيخ ، حكومة الانقلاب بتوفير اسواق واماكن بديلة لهم ، قائلاً "قبل ان يطالبونا بترك الشارع مصدر رزقنا الوحيد يوفروا لنا البديل ، ويوفروا لنا فرص عمل نستطيع من خلالها ان نعول اسرنا " .

وقال الحاج محمد صاحب "فرش فاكهه " وسط المدينة أن عمرة 73 عاماً ويفترش الشارع منذ عشرات السنين وأن مصدر دخلة الوحيد هي تلك التجارة البسيطة ، موضحاً أن حركة البيع والشراء تشهد حالة غير مسبوقة من الركود ، بعد الانقلاب العسكري الذي جاء بالفقر علي المصريين علي حد وصفة .

أما علي بائع متجول يقول "جئت من الصعيد الي كفرالشيخ بحثاً عن الرزق بعدما ضاقت علينا بلادنا وارتفعت الاسعار علي الجميع في ظل غياب تام للحكومة المنشغلة في قتل وسحل وسجن المتظاهرين "

وطالب بتوفير مصدر دخل ومعاش ضمان اجتماعي لكل من ليس لدية مصدر دخل ثابت ، منتقداً تجاهل حكومات الانقلاب المتعاقبة للطبقة الفقيرة ، التي تشكل غالبية الشعب المصري والاكتفاء فقط بالتركيز علي طائفة الموظفين .

Facebook Comments