اختطفت ميلشيات أمن الانقلاب بالاسكندرية ، الناشط الحقوقى -أحمد على النجار – اثناء قيامه بتوثيق شهادات عدد من الاطفال المفرج عنهم أمس من المؤسسات العقابية بشأن الانتهاكات التى تعرضوا لها طوال فترة احتجازهم.

وقال شهود عيان ان مجموعة مسلحة من قوات الامن قامت بالاعتداء بالضرب المبرح على النجار وسحله بمنطقة سموحة واقتادته الى الدور الرابع بمديرية أمن الاسكندرية .

وحمل نشطاء حقوقيون مديرية أمن الاسكندرية المسئولية عن حياة النجار مؤكدين أنه محتجز منذ ظهر أمس بالدور الرابع بمديرية أمن الاسكندرية ويمارس ضده تعذيب بشع يشمل تعصيب عينيه وتجريده من ملابسه والصعق بالكهرباء .

جدير بالذكر ان الدور الرابع بمديرية أمن الاسكندرية تحول الى مقر لتعذيب رافضى الانقلاب العسكرى وروى الكثير من المعتقلين شهادات مروعة للتعذيب على ايدى ضباط أمن الدولة وقيادات امنية بالمحافظة

Facebook Comments