رفض بنك التنمية والائتمان الزراعى تسلم محصول القمح من المزارعين ببنى سويف تحت دعاوى واهية
كما رفض البنك سداد مستحقات المزارعين الذين أغلقت فى وجوههم أبواب الجمعيات الزراعية رافضة تسلم محصول القمح منهم
وقال المهندس فاروق المنشاوى عضو مجلس ادارة جمعية المحاصيل الحقلية ببنى سويف: ان قرار وزير الزراعة فى حكومة الانقلاب بالتسويق التعاونى بأن تقوم الجمعيات الزراعية المشتركة بتسويق المحصول شريطة وجود شونة لتخزين القمح بعد اعتمادها من وزارة التموين والهيئة العامة للصادرات والواردات اجى الى قيام الجمعيات الزراعية المشتركة بتأجير شون لتخزين المحصول ومع امتناع البنك عن صرف مستحقاتنا عجزنا عن سداد الايجار مما دفع اصحابها الى رفع دعاوى قضائية ضد الجمعيات ….
واضاف منذ 19 ابريل الماضى حتى الان تسلمنا (7980) طنا من المزارعين على مستوى محافظة بنى سويف قيمتها نحو (20) مليون جنيه، مؤكدا ان هذه الكمية مخزنة بالشونة بعد رفض البنك تسلمها لانه لايريد التعاون مع الجمعيات.
وتساءل المنشاوى لماذا اصرار وزارة الزراعة على تدخل التعاونيات فى عملية التسويق طالما أن هناك رفضا من البنك ؟ مشيرا الى انهم عجزوا عن مقابلة وزير الزراعة لعرض الموقف عليه.
وطالب بضرورة أن تقوم هيئة السلع التموينية ووزارة التموين باستلام الكمية المشونة من محصول القمح وتسليمها للمطاحن وسداد قيمتها حتى تتمكن الجمعية من سداد مستحقات المزارعين.
 

Facebook Comments