مي جابر

قال الكاتب الصحفي سليم عزوز، إن سلطات اﻷمن تخلت عن مسؤوليتها تجاه نزاع قبلي في محافظة أسوان فهي تقف علي الحياد وﻻ تتدخل ، مؤكداً أن اﻻمن في عهد اﻻنقﻼب العسكري ليس مشغوﻻ سوي بالقوى الموالية للشرعية ولو كانوا اطفاﻻ اوفتيات او نساء.
وأضاف عزوز، في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك":" وأمام هذا التخلي اﻷمني لم يعد أمامنا اﻻ ان نطلب حل اﻻزمة علي أساس المحاكمات الشعبية التي كانت تعرفها المجتمعات التي لم تشكل دولة".
وتساءل عزوز مستهجنا:" اين هي الدولة؟ الدولة هدمها السيسي"!!، وتابع:" السيسي التقي وفدا من اهالي النوبة .. فكانت حادثة اسوان بين النوبة وغيرهم.. إنه النحس يا قراء .. الطف بعبيدك يا رب".

Facebook Comments