أعلنت حركة طلاب مصر القوية مقاطعتها لمسرحية اانتخابات الرئاسة القادمة، بعد استفتاء دام لمدة 48 لأعضاء الحركة، على مستوي الجمهورية.

وأوضحت -فى بيان لها اليوم- أن من أسباب المقاطعة استمرار اعتقال المئات من طلاب الجامعات المصرية دون أي تهم حقيقة، واقتحام قوات الشرطة للجامعات كل يوم، وقتل العديد من الطلاب داخل الكليات، فضلا عن حملات الاعتقال العشوائية.

وأعلنت الحركة أنها تدعم أي بداية أمل جديدة تنمو في ظل مناخ ديمقراطي جيد، بعيدا عن عسكرة الدولة، لافتة النظر لاستمرار نضالها الثوري، حتى تحقيق مطاللبهم المشروعة.

ووصفت الحركة الانتخابات بالمسرحية، وأكدت أنها تتم في مناخ غير ديمقراطي، يعتمد على إقصاء الآخرين.

Facebook Comments