الحرية والعدالة

 

كشفت صحيفة "تليجراف" البريطانية أن المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات سيدعمان قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بـ20 مليار دولار على خلفية ضعف الاقتصاد المصري ولمواجهة القاعدة الشعبية لجماعة الإخوان المسلمين.

وأضافت الصحيفة -في تقريرها المنشور أمس- أن السعودية والإمارات تعكفان حاليا على إعداد حزمة مساعدات مالية تصل إلى 20 مليار دولار لتعزيز الاقتصاد المتهاوي ودعم الحكومة القادمة للسيسي.

وكانت الإمارات قد ضخت في وقت سابق 4.9 مليارات دولار للقاهرة في سعيها لمواجهة الإخوان المسلمين ودعم الانقلاب العسكري الذي قاده الجنرال عبد الفتاح السيسي ضد د. محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب، كما دعمت الرياض الانقلاب بـ 5 مليارات دولار لرغبتها في التأثير على الأحداث في القاهرة ومنع الاضطرابات السياسية في المنطقة على حد تعبير الصحيفة البريطانية.

ولفتت الصحيفة إلى التراجع الكبير الذي شهدته البورصة أمس مع إعلان الحكومة عن فرض ضرائب على الأرباح الرأسمالية في ظل الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد منذ حدوث الانقلاب.

Facebook Comments