احتجزت قوات أمن الانقلاب بدمياط 4 من شباب قرية الرحامنة التابعة لمركز فارسكور بعد استدعائهم لسماع أقوالهم في قضية حرق مخزن الوحدة المحلية للقرية، حيث أصدرت وزارة داخلية الانقلاب بيانا أعلنت فيه إلقاء القبض على خلية، واتهمتهم بحرق مخزن الوحدة المحلية لقرية الرحامنة.

بحسب أهالي الشباب فإنهم تعرضوا لتعذيب جسدي بشع، وأجبروا على الاعتراف بحرق مخزن الوحدة المحلية، وقامت وزارة الداخلية بإصدار بيان عرضت فيه فيديوهات مصورة للشباب يعترفون فيها بحرق مخزن الوحدة، وتشكيل خلية إرهابية، ويظهر عليهم الإرهاق والتعذيب.

Facebook Comments