قال المستشار عماد أبو هاشم -رئيس محكمة استئناف المنصورة-: إن الانتخابات الرئاسية التى تبدأ اليوم تختلف عن الانتخابات السابقة من حيث الإجراءات وهناك إجراءات غير معتادة بدأت بطباعة بطاقات الناخبين فى مطابع الشرطة بعد أن كانت تطبع فى المطابع الأميرية، دون وجود أسباب مقنعة.

وأضاف فى مداخلة هاتفية للجزيرة مباشر مصر, أنه تم إلغاء كل الإجراءات التى كانت متبعة فى تصويت المصريين بالخارج مثل تسجيل الناخبين والانتخاب عبر البريد الإلكترونى وأصبح الانتخاب مفتوحا، بما يعطى الفرصة لأكثر من شخص للإدلاء بصوته.

وأوضح "أبو هاشم" أن سلطات الانقلاب مرعوبة خشية خسارة قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي للانتخابات الرئاسية بما يزعزع موقفه بالخارج والداخل، مؤكدا أن المرجعية التى زعمت سلطات الانقلاب تطبيقها والتى تحذف اسم الناخب من قاعدة الناخبين بمجرد التصويت، لا يوجد ضمانة لها.

Facebook Comments