الحرية والعدالة

عقب الأحداث الدامية امس في قرية الميمون حضر فريق مراسلين تابع لقناة cbc المؤيدة للإنقلاب في حماية شرطة الانقلاب لتغطية الأحداث الا ان الاهالي قاطعوا القناة ولم يوافقوا علي اللادلاء باية تصريحات للقناة الانقلابية.

وأكد شهود عيان أن مراسل القناة استعان بأحد ضباط المباحث الجنائية الموجودين مع القوات والذي استدعي اثنين من اشهر بائعى المخدرات بقريه الميمون احدهم يدعى محمد سلامه وشهرته (القمع ) لتزييف حقيقه مايحدث فى القريه من اعتداء الأمن على الاهالى .

من جانبهم استنكر شباب القريه تشويه صورتهم ،و يجري حالياً استدعاء تاجر المخدرات المذكور لجلسة عرفية لتغريمه بعد اتهامه لأهالي القرية باتهامات باطلة في محاولة لاحتواء الشباب الغاضبين المطالبين بحرق منزله وطرده وأهله من القرية.

كانت مظاهرات حاشدة خرجت اليوم بمعظم مدن بني سويف تضامناً مع اهالي قرية الميمون بعد اعتداءات ميليشيات الانقلاب علي اهالي القرية ما اسفر عن اعتقال 12 واصابة قرابة الـ60

شاهد الفيديو:

https://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded

تقرير قناة الجزيره عن الأحداث في الميمون

http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded

فيديو يظهر اطلاق بلطجيه الشرطه الرصاص الحى تجاه أهالي الميمون

https://www.youtube.com/watch?v=I79gBmztzsM

 

Facebook Comments