Normal 0 false false false MicrosoftInternetExplorer4 /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:”جدول عادي”; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-parent:””; mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt; mso-para-margin:0in; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:”Times New Roman”; mso-ansi-language:#0400; mso-fareast-language:#0400; mso-bidi-language:#0400;} أسوان : عبدالقادر عبدالباسط

نعي التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب بمحافظة أسوان، دماء أبنائنا وإخواننا التي سالت أمس واليوم من أبناء قبيلتي بني هلال ودابود بأسوان، ونسأل الله – عز وجل – أن يتغمدهم برحمته وأن يسكنهم فسيح جناته.

وأكد التحالف في بيان له أن ما يدور في أسوان نذير شؤم الانقلاب على مصر، فلقد أضحت الدماء رخيصة بعد ما أشعل الانقلاب حروب الإبادة حتى صارت يد الدولة هزيلة في الأطراف وبدأت تفقد سلطتها بعدما ما تركت كل أنواع الأمن وتفرغت فقط لأمنها الشخصي وتركت المواطنين يديرون أمورهم بمعرفتهم وهذا بداية سقوط الدولة وتفككها. 

وأضاف التحالف أنه إذ يُحمِّل المسئولية كاملة لداخلية الانقلاب العسكري لتقاعسهم المتعمد والذي يصل الى درجة التواطؤ وذلك بانسحابها من مسرح الأحداث.

وتابع أنه بخصوص النسخة الكربونية التي يستدعيها المتحدث العسكري عند كل أزمة تولد من رحم الانقلاب بإلصاقها بالإخوان والثوار فيكذبها بيان الصفحة الرسمية لداخلية الانقلاب والذي يُقر فيه بأن سبب إشعال الأزمة هو مشادة كلامية بين مجموعة من شباب القبيلتين بإحدى المدارس الصناعية وتطورها وخروجها خارج حدود المدرسة حتى تفاقمت ووصلت الى ما وصلت إليه.

وأكد التحالف أنه رصد اجتماع بين قيادة مخابراتية وأمنية ومدير أوقاف أسوان وبعض رموز القبيلتين من قيادات الحزب الوطني المنحل، والاتفاق فيما بينهم لإلصاق التهمة بجماعة الإخوان وعدم التحدث عن التقاعس الأمنى وما أحداث بورسعيد عنا ببعيد.

وشدد على أن كل هذه الفتن والمؤامرات التي يتم زرعها بأيدي أمنية لن تفتت نسيج الشعب المصري بصفة عامة والشعب الأسواني بصفة خاصة.

Facebook Comments