نشرت مجلة "إيكونوميست" البريطانية تقريرا عن حمدين صباحي، المرشح لمسرحية الانتخابات الرئاسية، والذي وصفته فيه بأنه "خاسر".

وقالت المجلة- في تقريرها الذي عنونته بـ"الرجل الآخر"- إن صباحي يدخل الانتخابات في مواجهة عبد الفتاح السيسي الذي يعد بطلا في نظر الكثير من المصريين؛ لدوره في الانقلاب العسكري الدموي على الرئيس المنتخب محمد مرسي، حسب قولها.

وأوضحت أن السيسي يحظى بدعم المؤسسة العسكرية القوية، علاوة على الدعم الضمني من جانب الدولة العميقة المترامية الأطراف في مصر.

ورأت "إيكونوميست" أن عدم التكافؤ في المنافسة بين صباحي والسيسي تجلت من البداية عندما كان كل منهما يسلم توكيلات التأييد لترشحه إلى اللجنة العليا للانتخابات، قائلة: إن صباحي عانى في سبيل تجميع التوكيلات البالغ عددها 28 ألفًا، بينما تمكن رجال السيسي من جمع أكثر من 200 ألف توكيل دون جهد أو عناء.

وأشارت المجلة البريطانية إلى أن الناخبين الذين يرفضون السيسي أغلبهم سيختار مقاطعة الانتخابات الرئاسية بدلاً من التصويت لصباحي.
 

Facebook Comments