نظم طلاب جامعة الزقازيق مسيرة مفاجئة اليوم بالتزامن مع زيارة وزير التعليم العالي للجامعة، رفضا للإجراءات القمعية بحق الطلاب والطالبات، وإطلاق يد الأمن بالجامعة، وفصل الطلاب على خلفية رفضهم حكم العسكر.

الطلاب رددوا الهتافات والشعارات الرافضة للإجراءات القمعية بحق طلاب وطالبات الجامعات المصرية، ‏مطالبين بمحاكمة كل من تورط في هذه الجرائم ورفع يد الأمن عن الجامعات وإطلاق الحريات.

Facebook Comments