تنظر اليوم الأحد محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، ثاني جلسات المحاكمة الهزلية للدكتور محمد بديع -المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، و50 من أعضاء الجماعة وقيادات العمل الإسلامي، في القضية الهزلية المعروفة باسم غرفة عمليات رابعة.
ويواجه المعتقلون تهما ملفقة بإعداد "مخطط لإشاعة الفوضى بالبلاد من خلال إدارة اعتصام رابعة العدوية".
وطلب المحامي محمد الدماطي في الجلسة الماضية -وكيلا عن الدكتور صلاح سلطان, رد هيئة المحكمة, حيث وقعت مشادة كلامية بين "سلطان" ورئيس المحكمة الذي قال "اخرس"، وانسحبت هيئة الدفاع عن قيادات الإخوان في القضية.
وقبل رفع الجلسة، وأثناء تلاوة النيابة لأمر الإحالة، غادرت هيئة الدفاع القاعة اعتراضا على هيئة المحكمة، وذلك بعدما طالبوا برد المحكمة، متهمين رئيس المحكمة بالتعنت ضد المعتقلين.
يذكر أن جلسة المحاكمة بدأت بهتافات ضد حكم العسكر منها يسقط حكم العسكر وثوار أحرار هنكمل المشوار، بتحب السيسي ليه", كما أنشدوا النشيد الوطني.

Facebook Comments