أعربت منظمة هيومن رايتس ووتش عن استنكارها لموقف وزارة الدفاع الأمريكية بتمويل حكومة الانقلاب بالسلاح، مؤكدة إنه من السابق لأوانه استئناف المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر.

 

وحثت المنظمة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري على التطرق خلال اجتماعه المرتقب مع نبيل فهمي وزير خارجية الانقلاب إلى ما وصفته بسجل مصر الكارثي في مجال حقوق الإنسان منذ انقلاب الجيش على الرئيس محمد مرسي، مؤكدة أن إدارة أوباما تواصل إرسال إشارات متناقضة بشأن أولوياتها تجاه مصر، وذلك في إشارة إلى إعلان واشنطن إرسال 10 مروحيات عسكرية من طراز أباتشي للقاهرة.

وأوضحت المنظمة، أنه يتعين على كيري أن يوضح بشكل جلي لـ"فهمي" عواقب السياسيات القمعية التي تنتهجها الحكومة المدعومة من الجيش في مصر. 

Facebook Comments