..تضامنا مع زميل لهم ادعت مسافرة فلبينية أنه تحرش بها

بدأ أفراد الشرطة بمطار القاهرة -أمس- إضرابا عن العمل للتضامن مع زميل لهم ادعت مسافرة فلبينية أنه تحرش بها.

 

وقد أفاد مصدر أمني بمطار القاهرة -رفض الكشف عن هويته- بأن مدير أمن المطار اللواء علاء علي، حقق مع أمين الشرطة ويدعى يوسف، واتهمه بالقيام بواقعة التحرش، وكشف عن نية أمن المطار في نقله من صالة السفر الدولي إلى قوات أمن المطار.

 

وأضاف المصدر أن ضابط التحريات بالمطار عمرو عيسى، هدد الأفراد المضربين، واستهزأ بهم، وقال لهم إنه لا أهمية لهم، وإنهم قادرون على تسيير العمل من دونهم.

 

وبدأ الإضراب بأفراد الأمن بمبنى 3، وأعلن زملاؤهم بمبنى1 أنهم سيتضامنون مع الإضراب إذا لم تتحقق مطالبهم، بالإفراج عن زميلهم، واعتذار ضابط التحريات لهم.

وأكد المصدر الأمني أن تشكيلا من قوات الأمن المركزي توجه إلى المطار وحاصر أفراد الأمن المضربين، مهددا إياهم بفض إضرابهم بالقوة، مشيرا إلى أن أمين ائتلاف أفراد الشرطة بالمطار عبد الحميد درويش تضامن مع المضربين وتبنّى مطالبهم.

Facebook Comments