قال اللواء عبد الحميد عمران الخبير الاستراتيجي انه رغم مرور 32 سنة على تحرير سيناء وحتى اللحظة الراهنة لم يتم تحقيق ما كان مأمولا على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والأمني والسياسي رغم خضوعها كاملة لسيادة الجيش.
وأضاف عمران فى مداخلة لبرنامج المشهد المصرى على فضائية الجزيرة "إسرائيل سعت لإحداث الوقيعة بين الجيش المصرى وأهل سيناء واستدرج الجيش إلى معارك لا داعى لها مع أهل سيناء وأصبحوا يناصبونه العداء" .
وأوضح عمران أن أهل سيناء ليسوا أعداء للجيش المصرى وهم جزء من الكيان المصرى والشعب المصرى ولهم كافة الصلاحيات والحقوق مثل باقى الشعب المصرى.
 

Facebook Comments