أثار قرار حكومة الانقلاب العسكري بفرض إجراءات جديدة تقيد سفر المصريين إلى 6 دول، اشترطت فيها حصول المسافر على تصريح سفر من إدارة الجوازات، العديد من ردود الأفعال الغاضبة..

انتقد الدكتور يسري حماد -نائب رئيس حزب الوطن- قرار حكومة الانقلاب بمنع سفر المصريين إلى 6 دول، مشيرًا إلى أن هذا القرار يعود بمصر إلى مشاهد الستينيات.

وتابع حماد -عبر صفحته بموقع التواصل "فيس بوك"-: النظام الحاكم يعمل مشاكل سياسية مع طوب الأرض ثم يدفع الشعب الفاتورة.. وألمح إلى أن قرار منع السفر يرجع إلى أن من يتصدر المشهد الآن هم الناصريون.

قال الكاتب الصحفي أشرف الشريف: إننا نعود لعصر جمال عبد الناصر حينما كنا نريد مجرد السفر خارج مصر لأي بلد في العالم كنا نحتاج إلى تصريح خروج من الأجهزة الأمنية، وكان يأخذ شهورا طويلة.. وممكن جدا ماكانش يطلع وانت و نصيبك بقى وحجم واسطتك ومدى رضا الأجهزة عنك.

علق الناشط محمد حسين: رجال الحكومة قفلوا السفارات ومنعوا السفر وبيعتقلوا الموجودين، حد يعرف دولة متخلفة تانية غير كوريا الشمالية ومصر بتعمل الموضوع ده؟

أعلنت حكومة الانقلاب أن مدة خروج التصريح تستغرق ما بين 15 إلى 30 يوما، وتضمن القرار الذي لقي استياء المواطنين دولا هي قطر وتركيا والأردن ولبنان وماليزيا وألبانيا. 

Facebook Comments