أصدرت نيابة بني سويف التابعة للانقلاب العسكري الدموي، اليوم السبت، قراراً بحبس من تم اعتقالهم قبيل أحداث قرية الميمون 15 يوماً علي ذمة التحقيقات وعددهم 9 أشخاص، كما قرر المستشار وليد الرفاعي، المحامي العام لنيابات بني سويف حبس 3 أشخاص آخرين 4 أيام على ذمة التحقيق، لبعد تلفيق اتهامات لهم بالتعدى على قوات الشرطة .
وأمرت نيابة مركز الواسطى بضبط وإحضار 54 شخصاً آخرين بتهمة – ملفقة – منها المشاركة في أحداث شغب بالقرية.
وكانت ميليشيات أمن الانقلاب قد داهمت فجر الخميس الماضي منازل أهالي قرية الميمون التابعة لمركز الواسطي بشمال محافظة بني سويف واعتقلت 9 من أبنائها واستولت علي بعض متعلقات الأهالي واشعلت النيران في مخزن غلال وسيارتين وتوك توك تابعين للأهالي مما أثار الأهالي الغاضبين فقاموا بقطع الطريق الزراعي والسكة الحديد وفشلت ميليشيات الانقلاب في فض التظاهرات. 

Facebook Comments