أحمد أبو زيد

كشف ضياء الصاوى -المتحدث باسم "شباب ضد الانقلاب"- عن عزم الحركة تنظيم عدد من التظاهرات لمحاصرة مقر محاكمة الرئيس الشرعى الدكتور محمد مرسى بالتظاهرات السلمية، مشددا على استعداد الحركة بعدد من المفاجآت التى لن تعلن عنها الآن.. وستفاجئ بها سلطات الانقلاب فى حينها.

وقال الصاوى -فى تصريح لـ"الحرية والعدالة"-: إن الحركة لا تعترف بهذه المحاكمة ولا يجب أن نعطى لها أى اهتمام أو شرعية، مؤكدا أن أى أحكام تصدر عنها حتى لو جاءت بسجن الرئيس مرسى فإنه هو الذى سيحاكمهم، مشككا -فى الوقت ذاته- فى قدرة سلطات الانقلاب فى إظهار الرئيس فى قاعة محاكمته؛ لأن الإسراع بالمحاكمة يؤكد نيتهم عقدها فى مكان بعيد عن القاهرة، بسبب خوفهم الشديد من الدعوات الحاشدة للتظاهرات الكبيرة لمحاصرة مقر المحاكمة.

وشدد الصاوى على أن الانقلابيين يحاكمون ثورة يناير وليس الرئيس مرسى، ردا على مشهد محاكمة نظام المخلوع، الذى ثار عليه الشعب، معتبرا أن سعى قادة الانقلاب لفرض الأمر الواقع يعجل بنهاية الانقلاب تماما، كما هو الحال مع خمسينية الانقلابيين لتعديل الدستور، التى تفرز دستورا فى الخفاء لتدعو الناس للاستفتاء عليه.

ووجه الصاوى رسالة إلى شباب ثورة 25 يناير، قائلا: "إذا صمت الثوار على هذا اليوم فكأنهم يدينون مشاركتهم فى ثورة 25 يناير، فالعسكر يريدون إيصال صورة ذهنية لإدانة الثورة عبر حبس ممثلها الرئيس الشرعى محمد مرسى".

 

 

Facebook Comments