تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" و"يوتيوب" فيديو يعقد فيه مناظرة تاريخية لحل أزمة البطالة في مصر بين الرئيس الشرعي للبلاد الدكتور محمد مرسي، والشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل -رئيس حزب الراية-، وقائد الانقلاب العسكري الدموي عبد الفتاح السيسي المرشح لمسرحية الانتخابات الهزلية.

ويكشف الفيديو الفارق الكبير بين التفكير المنطقي والعملي للدكتور محمد مرسي الرئيس الشرعي، والشيخ حازم صلاح الذي رفض المجلس العسكري ورق ترشحه للانتخابات الرئاسية الشرعية في 2012، وبين الكلام الأجوف الذي يتحدث به قائد الانقلاب العسكري.

شاهد الفيديو:

 

Facebook Comments