رصدت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية صدور أحكام بالإعدام لـ41 مواطنا خلال شهر أغسطس المنقضي في 22 قضية تم نظرها أمام محكمة الجنايات.

كما رصدت “تحويل أوراق 41 مواطنا لمفتي الجمهورية في 17 قضية تم نظرها أمام محكمة الجنايات لأخذ الرأي الشرعي في إعدامهم”.

وأشارت المبادرة إلى أنه “لم يتم رصد تنفيذ أي أحكام للإعدامات خلال شهر أغسطس سواء من المحاكم المدنية أو  العسكرية كما أن أحكام الإعدامات الصادرة في أغسطس اقتصرت على محاكم الجنايات وحدها”.

و تواصل قوات الانقلاب إخفاء طبيب الامتياز بكلية الطب جامعة بني سويف “عمرو عزب محمد”، منذ اعتقاله يوم 3 مارس 2019 وهو في طريقه إلى الجامعة  حيث تم اقتياده لجهة مجهولة حتى الآن دون ذكر الأسباب.

وتؤكد  أسرة “عزب”  عدم توصلهم لمكان احتجازه رغم تحريرها  لكثير من البلاغات والتليغرافات للنائب العام ووزير الداخلية  دون جدوى.

وجددت أسرة عمرو المطالبة برفع الظلم الواقع عليه وسرعة الكشف عن مكان احتجازه والإفراج عنه واحترام حقوق الانسان ووقف الجريمة التي لا تسقط بالتقادم.

إلى ذلك  جددت نيابة العاشر من رمضان محافظة الشرقية حبس 48 معتقلا 15 يوما على ذمة التحقيقات بزعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات.

كما قررت محكمة  جنايات الزقازيق والمنعقدة في غرفة المشورة تجديد حبس جميع المعروضين عليها ٤٥ يوما على ذمة التحقيقات بزعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات.

وأصدرت محكمة جنح أمن الدولة طوارىء بمركز ههيا محافظة الشرقية حكما بالسجن لمدة شهرين ل12 معتقلا من أبناء المركز بعد اعتقالهم بشكل تعسفي وعرضهم على النيابة باتهامات ومزاعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات.

وهم ” أحمد فتحي محمود دياب ، هيثم خيرى عبدالله ، ياسر محمد عبد العال شرف ، إبراهيم قليوش  ، عمر موسى ، محمد فتحي إمام ، نبيل نور الدين  ، علي طبل ، علي الحسيني عليوة ، عبدالرحمن محمد عبد الرحمن ، صبري أحمد عبد السلام  ، شعبان عبد الجليل “.

فيما واصلت قوات الأمن بالشرقية حملات الاعتقال التعسفي التي تشهد مدن ومراكز وقرى المحافظة منذ مطلع سبتمبر الجاري واعتقلت من كفر صقر ” عبدالوهاب حسن البنا ” ومن ههيا ” سليم عبدالعزيز توفيق ” وبعرضهما على النيابة قررت حبسهم 15 يوما.

وقررت نيابة الإبراهيمية حبس المواطن “عبد الناصف أنس أحمد لطفي” 15 يوما على ذمة التحقيقات، وكان قد تم اعتقاله بشكل تعسفي منذ السبت الماضي دون سند من القانون  واقتياده لجهة مجهولة قبل ظهوره أمام النيابة.

ومنذ مطلع الشهر الجاري شهدت مدن ومراكز محافظة الشرقية حملات للاعتقال التعسفي للمواطنين دون سند من القانون أسفر عن عن اعتقال 170 مواطنا بمدن ومراكز المحافظة مازال عدد منهم قيد الإخفاء القسري.

إلى ذلك ظهر بعد إخفاء قسري لنحو شهر المعتقل “عمار السيد محمد إبراهيم” من أبناء مركز أبوحماد وتم عرضه على نيابة أمن الدولة العليا وقررت حبسه 15 يوما دون النظر إلى فترة إخفائه قسريا استمرارا لنهج نظام السيسي في العبث بالقانون وعدم احترام حقوق الإنسان.

أيضا كشف أحد أعضاء هيئة الدفاع عن معتقلي الرأي بالشرقية عند تدوير اعتقال    “محمد سعيد حلمي” وتم عرضه على نيابة أبوحماد وقررت حبسه ١٥يوما على ذمة التحقيقات.

وفي ديرب نجم تم التحقيق بنيابة ديرب مع المعتقلين “أحمد سمير ، أحمد متولي ” وقررت النيابة حبسهما ١٥يوما على ذمة التحقيقات.

 

Facebook Comments