نظم عدد من أبناء النوبة وقفة احتجاجية مساء اليوم، بميدان عابدين بوسط القاهرة، تنديدًا بالأحداث التي وقعت بقرية "السيل الريفي" بمدينة أسوان الجمعة الماضية، وأسفرت عن مقتل 28 شخصًا من عائلتي "الهلايل" و"الدبودية"، وأعلنوا أنهم سيدخلون في اعتصامن مفتوح غداً بميدان عابدين للتنديد بتخاذل الأمن في هذه الأزمة   وقال شعبان بشير – أحد القيادات النوبية – في تصريحات صحفية إن القيادات الأمنية هي السبب في نشوب هذه المجزرة، فمع سقوط أول قتيل كان يجب التدخل ووقف الاقتتال فورًا.   وأكد بشير أن التصعيد سيكون واسعًا من قبل النشطاء النوبيين خلال الأيام القادمة، قائلا: "لا أتمنى أن تتحول المشكلة لقضية دولية لكن لا نستطيع أن نحجر على النوبيين إذا أردوا اللجوء للمجتمع الدولي".  

Facebook Comments