تصدر هاشتاج #جمعة_الغضب مواقع التواصل الاجتماعي، وأعلن ناشطون أن 28 يناير 2011 كان ملحمة عنوانها "الشعب ركب يا باشا"، كسر فيها المصريون حاجز الخوف عندما هتفوا "يسقط يسقط حسني مبارك" وانكسر ضباط داخليته وهرولوا في شوارع المحروسة وهم يخلعون ملابسهم "الميري" خشية انتقام الشعب، بعد أن أن كانوا العصا الغليظة لنظام المخلوع.
تقول ايناس مصطفى @alkhemist64 : "قلعوا الميري البشوات.. لبسوا بدلها البيجامات.. الشعب ركب يا باشا.. كان أحلي البيانات". 

أما حساب ثورة شعب @ThawretShaaab فكتب: "علموا أولادكم إنه مفيش مستحيل.. محدش كان يصدق إن ضباط الشرطة يهربوا في الشوارع من غير هدومهم.. محدش كان يصدق إنه يسمع كلمة "الشعب ركب يا باشا" مفيش مستحيل.. طول ما فيه إرادة وتصميم على الوصول.. حتى لو تعطل الطريق بسبب شوية رعاع.. لكن الطريق لسه مخلصش والهدف لسه متحققش.. #مصر".
 

علموا أولادكم إنه مفيش مستحيل.. محدش كان يصدق إن ضباط الشرطة يهربوا في الشوارع من غير هدومهم.. محدش كان يصدق إنه يسمع كلمة "الشعب ركب يا باشا" مفيش مستحيل.. طول ما فيه إرادة وتصميم على الوصول.. حتى لو تعطل الطريق بسبب شوية رعاع.. لكن الطريق لسه مخلصش والهدف لسه متحققش.. #مصر pic.twitter.com/4CvFLHZi2k

— ثورة شعب (@ThawretShaaab) January 28, 2022

 

واعتبر "المجلس الثوري المصري" أن عبارة "الشعب ركب" في #جمعة_الغضب كان اعترافا من شرطة مبارك العادلي فكتبت عبر @ERC_egy "اعترفت شرطة المجرم حبيب العادلي يومها أن "الشعب ركب خلاص" يا باشا. وجد العساكر والضباط أنفسهم في الشارع بلا حماية ولا قيادة. كان من السهل تمييزهم في شوارع مصر وهم بملابسهم الداخلية في عز برد يناير. انكسرت عصا الشرطة الغليظة وسيحدث مرة اخرى لكن أنت #اكسر_خوفك أولا".
وأضاف صاحب حساب "خالد نيويورك" عبر @KhaledEibid: "خلاص.. الشعب ركب" قالها أحد قادة قوات الأمن من حاشية مبارك الفاسدة بغرفة العمليات في تسجيل تاريخي كبداية النهاية لنظام مبارك و وهروب #الداخلية ".
وعلق الإعلامي أحمد عطوان  @ahmedatwan66 على الملحمة "#جمعة_الغضب ٢٨ يناير 2011م .. "الشعب ركب خلاص" ياباشا.. خلع العساكر والضباط ملابسهم.. وانكسرت عصا الشرطة الغليظة.. بعدما أزهقوا أرواح مئات الشهداء.. وفتح العادلي وعصابته أبواب السجون.. لكن تشكلت لجان الحماية الشعبية.. وحمى الشعب دياره ووطنه وثورته.. بعدها..انتشر الجيش في الشوارع.. واعلن حظر التجول".

 

خلاص الشعب ركب يا باشا 💪✌#جمعة_الغضب#cesar365 pic.twitter.com/jxpZsC9QAM

— درش (@Daaaaaarsh1) January 28, 2022

 

 

#جمعه_الغضب Friday of anger January 28, 2011 the day the Egyptian police broke before the will of the great Egyptian people ✌🏻#تسريبات_سجون_مصر ٢ pic.twitter.com/0ReJrQYPbm

— M a g d y M e k a o y (@MagdyMekaoy) January 28, 2022

 

 

كان عندنا رئيس محترم..قالها بأعلى صوت
ثمن الشرعية حياتي أنا
فأنقلب عليه خسيس..أغتصب كرسي حكم مصر
وجعل ثمن بقائه عليه حياة كل المصريين#جمعه_الغضب pic.twitter.com/ZqNEZZsKjy

— مصرى حر (@12zMohamed) January 28, 2022

 

 

وكتب أسامة رشدي العضو السابق بالمجلس القومي لحقوق الإنسان عبر @OsamaRushdi قائلا: "#جمعة_الغضب 28يناير قبل11عاما عندما خرج الملايين من شوارع القاهرة وازقتها ليسقطوا الطاغية #مبارك ونظامه بعد أن فاض بهم الكيل من استبداده طوال30 عاما حكم فيها بالطوارئ والتعذيب والمعتقلات.. تضحيات الشباب في هذااليوم ملهمة لكل الأجيال.. ومهما انتفش #السيسي وتجبر فإن له جمعة غضب".

 

Facebook Comments