حمّل ناشطون ومغردون على مواقع التواصل الاجتماعي السيسي وحكومته مسؤولية الإهمال والتراخي الحكومي الذي أفضى إلى مقتل أكثر من أربعين شخصا إثر حريق كنيسة المنيرة، ووصل الهاشتاج السالف إلى المرتبة الثانية للأعلى تداولا على توتير ومعه هاشتاج كنيسة أبوسيفين، وذلك بعد الحادث الأليم الذي وقع في كنيسة بحي المنيرة -إمبابة بمحافظة الجيزة مع تمنيات المصريين بالشفاء العاجل للمصابيين ومواساة أهالي القتلى.
وقال الناشط مجدي كامل (@magdymohamed_) "بيان الحكومة الرسمي عن حادث #كنيسة_المنيرة ، انقطاع الكهرباء مرتين ثم رجوعها فجأة والمولدات تعمل تسبب في اشتعال التكييفات  ، وموت العشرات حرقا واختناقا معظمهم أطفال ، وقطع الكهرباء تم بناء على توجيهات السيد (…) #السيسي ".
وتسبب الحريق في وفاة 41 شخصا وإصابة عشرات آخرين، مع انتشار مقاطع فيديو لأجزاء من مظاهر اشتعال النيران في كنيسة أبوسيفين.
وقالت ليال مصطفى (@Layal50112951) "ماس كهرباء بالتكييف يؤدي لحريق هائل ،  وجود ٥٠٠٠ فرد بقداس الأحد ، وحضانة أطفال مكتظة بالدور الثاني ، وتأخر وإهمال الحكومة في الإطفاء أدى إلى٤٥ وفاة و٧٠ إصابة  ، تعتيم إعلامي تام حتى ظهر رثاء السيسي ، غير موجود أي جهاز إطفاء بالكنيسة".
 

 

 

📌#لمطافئ ❗️❗️
وصلت للكنيسة بعد ساعة ونصف ❗️
رغم وجود المطافئ خلف الكنيسة بشارعين

اشتعال النيران في #كنيسة_أبوسيفين
الحريق تسبب في وفاة 41 شخصا
وإصابة 14 أخرين#Egypt
#مصر

#أبو_سيفين #كنيسة_المنيرة#كنيسة_إمبابة
#السيسي

pic.twitter.com/onZqCSiE7r

— Moheb Basally (@Pyramid4m) August 14, 2022

 

وحمل الإعلامي أيمن عزام السيسي المسؤولية عن مقتل العشرات وكتب عبر (@AymanazzamAja) "الله يصبر قلوب أهالي ضحايا  #كنيسة_المنيرة ويلعن كل صباح ومساء السفاحين القتلة #السيسي و نظامه و من أيّد وهلل و رقص على دماء الأبرياء في #مذبحة_رابعة ، ويلعن في كل حين قتلة الأبرياء في #مذبحة_ماسبيرو في عهد حكم المجلس العسكري ، مذابح لا حصر لها ، الفاعل واحد ، الضحية أبناء شعب واحد".
وأيده حساب الحسام و القلم (@hossamfair) فكتب "#كنيسة_المنيرة ربنا يلهم ضحايا الحريق الصبر ويشفي المصابين".

 

 

السيسي توجه بالعزاء لأهالي الضحايا ، الإنسانية لا تتجزأ من أحرق المساجد وقتل الأبرياء  لا يحزن على الأطفال ولو عارض المسيحيون السيسي لحرقهم كما فعل في ماسبيرو عندما هجموا على المسيحيين بالدبابات".

ترسيخ التفرقة
وحتى في القتل يفرق السيسي بين المصريين كما فرق في تعويضات المصريين والسياح الأجانب في أكثر من كارثة سابقة وأشار لذلك حساب المـصــ‏‏ـــــــــري (@El_Maaaasry) "صرفوا  لضحايا الأتوبيس اللي وقع في ترعة السلام بالدقهلية الشهر اللي فات 8 آلاف جنيه للمتوفي ، وفي حادث حريق #كنيسة_المنيرة  صرفوا للمتوفي 100 ألف جنيه و20 ألفا للمصاب ، هو مش وقت مقارنة بس كان لازم تعرف أنك كمسلم دمك رخيص أوي عند حكومتك".
 

السيسى حالف يمين طلاق تلاته ما هيسبها الا وهو خاربها …..😏
يقصف عمرك ياللى فى بالى 😡#كنيسة_المنيرة #جزيره_الوراق

— ❣️salma❣️(ام المصريين) (@SalmaAd86347766) August 15, 2022

 

 

ونقلت الجزيرة مصر عن (شاهدة عيان بحريق #كنيسة_المنيرة تقول إن "الأهالي بادروا لإطفاء الحريق بجهودهم الذاتية بعد تأخر وصول قوات الحماية المدنية لنحو ساعتين ونصف".
وعوضا عن ذلك تحدث ناشطون عن التعتيم الإعلامي الذي كشف عوار حكومة السيسي وقال أحمد ماهر (@maher_Ahm)  "أنا مدمن Newsومتابعة السياسة سواء قنوات إخبارية من العالم أو مواقع أو قنوات ستريمينج وهي عاده تصل للإدمان الوحيد في حياتي، صحيت كل قنوات الأخبار بره بتتكلم على حريق كنيسة بالمنيرة بصيت على القنوات المصرية لاقيت أكرم حسني ورامز جلال ومحمد رجب في باقة مسلسلات متنوعة ولاخبرعن الحريق".
 

 

منذ أيام توفي 30 طفالا من حفظة القرآن غرقا في ترعة بالدقهلية.
لم يتصل #السيسي بشيخ الأزهر ليعزيه مع فعل تواضروس، ولم يصرف مدبولي لأهالي الضحايا 100 الف جنيه كما فعل مع ضحايا #كنيسة_المنيرة
لماذا؟ لأن #مصر الان تحكمها كنيسة، واقباطها مواطنين من الدرجة الأولى، ومسلموها درجة ثانية

— عبدالحميد قطب (@AbdAlhamed_kotb) August 14, 2022

 

وردد البعض أن حادث الكنيسة مدبر وأنه استدعاء لحبيب العادلي ولكن بنسخة السيسي وقال حساب الريس نور (@Noralden_Alkady) "اندلاع حريق بكنيسة الأنبا موسى الأسود بالجيزة ، قلنالكم مش ماس كهربائي ، قلتوا اسكت يابن ال……..".

 

 

لسه حد بيشك أو بيشكك أن حرايق الكنائس بفعل فاعل ، وأنها لتغطية فشل #الحوار_الوطني وفشل السيسي وخراب البلد وإلهاء الناس وتخويفهم".

Facebook Comments