أحرار الشرقية يواصلون مظاهرات “يناير يجمعنا”

- ‎فييوميات الثورة

كتب- أحمد علي:
 
واصل ثوار فاقوس في الشرقية نضالهم الثوري المناهض للانقلاب العسكري وجرائمه، ونظموا صباح اليوم السبت وقفة احتجاجية وسلسلة بشرية امتدت على الطريق الواصل لمدينة الحسينية، استمرارًا لمظاهرات "يناير يجمعنا" ومصرية "تيران وصنافير" في يومها الثاني ضمن موجة "ارحل"، بدعوة من التحالف الوطني لدعم الشرعية.
 
ورفع الثوار علم مصر وصور الرئيس محمد مرسي وشارات رابعة العدوية، ولافتات تحمل عبارات "يناير يجمعنا"، وأخرى تندد بغلاء الاسعار وتردي الأحوال وتفاقم المشكلات، وسط تفاعل ومشاركة من شباب الثورة ونساء ضد الانقلاب وجموع الأهالي الرافضين للظلم.
 
طالب الثوار برحيل السيسي عدو الغلابة، وشددوا على ضرورة وحدة الصف الثوري ونزول جموع الشعب المصر لميادين الحرية بالتزامن مع ذكرى ثورة 25 يناير لإنقاذ البلاد وعودة المسار الديمقراطي وجميع الحقوق المغتصبة ووقف نزيف العبث بمقدرات البلاد.
 
وانتفض ثوار الشرقية أمس بأكثر من 10 مظاهرات متنوعة على مدار اليوم مع انطلاق مظاهرات الأسبوع الثوري الجديد، اختتمت ليلاً بمسيرات من مدينتي ديرب نجم والعشر من رمضان، مؤكدين تواصل النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة في العيش والحرية والعدالة الاجتماعية.