كتب رانيا قناوي:

كشفت شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية، أنه بعد عقود من الضغوط لعدم السفر للقدس المحتلة، بتأشيرة إسرائيلية، أصبح مسيحيو مصر يقومون بهذه الرحلات الآن بأعداد قياسية، بعد وصول عبدالفتاح السيسي للحكم بانقلابه العسكري.
 
وأشارت الصحيفة في تقريرها اليوم الأربعاء، إلى أن عدد "السائحين المصريين للقدس" تضاعف من 4428 إلى 7450، بين عامى 2014 و2016.

ونقلت الشبكة تصريحات رفعت السيد، بأن زيارة القدس كان رغبته دوما، لأن هذا حلم العمر لكل مسيحى، وكان السيد واحدا من 30 شخصا من قريته توجهوا إلى زيارة الأراضى المقدسة فى القدس العام الماضى.

وأشارت فوكس نيوز إلى أن شنودة الثالث، "البابا" السابق للمسيحيين الأرثوذوكس فى مصر قد حظر السفر لإسرائيل عليهم تضامنا مع الفلسطينيين، وعلى الرغم من أن الحظر لم يتم فرضه، إلا أن كثيرا من المسيحيين تجنبوا القيام بهذه الرحلة احتراما لكنيستهم.

Facebook Comments