أعتقلت ميليشيات أمن الانقلاب أحمد يوسف حمد الله مسؤول الجماعة الاسلامية ببني سويف أثناء تفتيش إحدي السيارات الملاكي عند مدخل المحافظة من ناحية الطريق الصحراوي الشرقي.

تم نقل يوسف الي سجن مديرية الأمن بشرق النيل وسط حراسة أمنية مشدده ووجهت النيابة التابعة للإنقلاب للشيخ أحمد يوسف تهم ملفقة أبرزها التحريض علي العنف وقتل المتظاهرين وأمرت النيابة حبسه 4 أيام علي ذمة التحقيقات.

واثارت التهم الموجهة للشيخ أحمد يوسف سخط الأهالي وخاصة اتهامه بقتل عمار جودة بالرغم من أن عمار هو أحد أعضاء الجماعة الاسلامية والذي قُتل بايدي أعضاء حركة تمرد يوم 30 يونيو بميدان المديرية بوسط مدينة بني سويف علي مسمع ومرأي من الجميع.

جدير بالذكر توقف النشاط الاجتماعي والخدمي للشيخ احمد يوسف بمدينة بني سويف منذ انقلاب 30 يونيو الدموي حيث يعتبر يوسف أحد أبرز الرموز الاجتماعية بالمحافظة ويُشرف علي عشرات المشاريع الخدمية التي تعني بالفقراء والأسر المعدومة من أبناء المحافظة.

Facebook Comments