قال ناصر صبحى ، الامين العام المساعد لنقابة المهن التعليمية ان هناك تعنت من بعض وكلاء الوزارة فى المحافظات بعدم التعاون مع النقابة فى عقد الجمعيات العمومية من اجل الانتخابات فى اسيوط والقاهرة وفى الاسكندرية ، مؤكداً انه ورد للنقابة مطالبات من بعض الاعضاء بالمحافظات لتحويل بعض وكلاء الوزارة ومديرى المدارس الى لجنة اداب المهنة بالنقابة وفقاً للقانون وجارى دراسة تلك الطلبات واتخاذ القرار فيها.

واضاف :ان النقابة ووزارة التربية والتعليم جناحان لطائر واحد فلابد من التكاتف والتعاون والتنسيق لصالح العملية التعليمية ، موضحاً ان مجالس النقابات جاءت بارادة حرة للمعلمين عبر اشراف قضائى كامل ، وقانون النقابة فى مادته الاولى يؤكد ان النقابة شخصية اعتبارية ولا يجوز تدخل الجهة الادارية ، مؤكداً ان الدعوات التى تم توجيهها فى المحافظات باطلة لانها جاءت من غير ذى صفة وفق لهذا القانون .

وتساءل صبحى خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته النقابة ظهر اليوم حول انتخابات التجديد النصفى : لماذا يصر بعض التنفيذيين على العداء لكل ما هو منتخب ومحاولة لفرض وصاية على جموع المعلمين ويختار نيابة عنهم ولماذا كل هذا الخوف من انتخابات التجديد النصفى ، مشيراً الى انه تم عقد الجمعيات العمومية لانتخابات اللجان النقابية فى 13 فبراير ولم يكتمل النصاب سوى فى لجنتين رشيد وغرب مدينة نصر وتم اعلان النتيجة فيهما ، وانتهت بالامس اجراء القرعة فى النقابات الفرعية وعددها 53 لاسقاط عضوية نصف الاعضاء وتم الاعلان اليوم عن فتح باب الترشيح يوم الجمعة المقبل وحتى 6 مارس على ان تجرى الانتخابات يوم 29 من نفس الشهر.
 

Facebook Comments