كتب- رانيا قناوي:

قضت محكمة جنايات السويس، اليوم السبت، بمعاقبة "قاضي الحشيش" طارق م ز، بالسجن المؤبد 25 عامًا، والسجن 10 سنوات للمتهمة "يوستينا م ع" 20 عامًا طالبة، والسجن 10 سنوات للمتهم الثالث "إسلام م ع" 23 عامًا، المتهمون بحيازة الحشيش في القضية 4455  لسنة 2016 جنايات الجناين.

 

وكانت أجهزة أمن الانقلاب بالسويس ألقت القبض على مستشار رئيس محكمة بمحافظة الشرقية خلال عبوره نفق الشهيد أحمد حمدي، وبحوزته كمية كبيرة من مخدر الحشيش.

 

وتبين أن القاضي يشغل منصب رئيس محكمة جنح مستأنف، قد خرج من شبه جزيرة سيناء وبحوزته المواد المخدرة التي أخفاها في سيارته، وأثناء فحص السيارات، ظهرت علامات الخوف والارتباب على سائق إحدى السيارات بعدما نبح الكلب المدرب على السيارة، واعترض طريقها، وبتفتيشها عثر على كمية بلغت 68 كيلو من مخدر الحشيش.

 

وبتفتيش السيارة، عثر على 137 لفافة كبيرة الحجم، وبداخل كل لفافة 5 قطع بنية داكنة اللون ملفوفة بلاصق شفاف، كما عثر على ثلاث قطع كبيرة الحجم، بالإضافة إلى حقيبة جلدية كانت بحوزة الفتاة، وجد بداخلها 5 قطع من مخدر الحشيش، و2 تليفون محمول، وبتفتيش القاضي، عثر بحوزته على 4 هواتف محمولة.

 

Facebook Comments