أحمد أبو زيد

تعقد حركة "صحفيون ضد الانقلاب" مؤتمراً صحفياً في الساعة الواحدة ظهر غدٍ الإثنين، تحت عنوان "7 أشهر من الانتهاكات الصحفية في ظل الانقلاب القمعي".

وتكشف الحركة خلال المؤتمر – الذي يُعقد بمقر حزب الاستقلال – ما شهدته "صاحبة الجلالة" من انتهاكات صحفية مروعة طيلة سبعة أشهر من الانقلاب الدامي (منذ 3 يوليو 2013) وحجم هذه الانتهاكات.

وتشمل تلك الانتهاكات ما حدث على مستوى أعضاء الحركة من حوادث قتل واعتقال ومنع وتضييق وجرح وترويع، أو على مستوى الأوضاع المأساوية للمعتقلين من الصحفيين والإعلاميين داخل سجون وأقسام الانقلاب، أو على مستوى المخالفات المهنية الجسيمة التي ارتكبتها الصحف نفسها، بالنسبة للمضمون والمحتوى التحريري.

كما تستعرض الحركة خلال المؤتمر، موقف مجلس نقابة الصحفيين السلبي من قمع سلطات الانقلاب لحريات الرأي والتعبير، وتلفيق القضايا للصحفيين والإعلاميين، وكذلك موقفه السلبي إزاء قضايا أعضاء النقابة الشهداء والجرحى، والمعتقلين والموقوفين عن العمل.

ومن المقرر أن تُعلن الحركة – خلال المؤتمر – رؤية جديدة لمستقبل الصحافة المصرية في ظل الانقلاب، وآفاق التعامل مع التحديات والمصاعب التي تواجهها المهنة في ظله.

Facebook Comments