كتب رامي ربيع:

قال الدكتور محمود رفعت -رئيس المعهد الأوروبي للعلوم القانونية والسياسية- إن زيارة عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري لأمريكا للقاء الرئيس دونالد ترامب لوضع اللمسات الأخيرة على قضية توطين الفلسطينيين في سيناء.

وأضاف رفعت -في مداخلة هاتفية لقناة مكملين، اليوم الأحد- أن تقارير منظمة العفو الدولية ذكرت أن السيسي قام بتهجير مدن بأكملها مثل رفح والشيخ زويد وجميع قرى الشريط الحدودي، كما تم قصف وترحيل 55 ألف مواطن من أراضيهم، كما أكدت الأمم المتحدة أن السيسي لم يكتفِ بجريمة التهجير وقام بتجريف أراضي المواطنين وضخ مياه البحر بها.

وأوضح رفعت أن زيارة السيسي لأمريكا سيعقبها توحش السيسي ضد معارضيه والشعب المصري بعد الحصول على الضوء الأخضر من أمريكا.

Facebook Comments