قالت مصادر إسرائيلية إن الكنيست الإسرائيلي سيبحث منتصف الأسبوع القادم اقتراح النائب عن حزب "الليكود" موشيه فيغلين وضع المسجد الأقصى المبارك تحت السيادة الإسرائيلية، وذلك بعد أن سبق وأعلن رئيس الكنيست الإسرائيلي يولي ادلشتاين إلغاء الجلسة بعد احتجاجات أردنية ودولية.

وقبيل انعقاد الجلسة وجه عدد من الحاخامات ورؤساء المدارس الدينية اليهودية التماسا إلى الكنيست الإسرائيلي طالبوا فيه بفرض السيادة اليهودية على المسجد الأقصى، كما قالت صحيفة (الجروزاليم بوست) الإسرائيلية اليوم الأحد.
 

Facebook Comments