كتب- أحمد علي:

استنكر عدد من أهالي الدقهلية جرائم سلطات الانقلاب بحق المواطنين الرافضين للظلم من مناهضى الانقلاب العسكري والتي تنوعت بين القتل جراء الإهمال الطبي المتعمد داخل مقار الاحتجاز  أو الاغتيال بعد الاعتقال والإخفاء القسري والذي طال عدد من أبناء المحافظة مؤخرًا.

 

جاء هذا خلال عدة مظاهرات نظمها الثوار من أجا تنوعت بين الوقفات الاحتجاجية والسلاسل البشرية التي اختتمت بمسيرات رافعين علم مصر بجوار صور الرئيس محمد مرسي وصور الشهداء والمعتقلين وشارات رابعة العدوية.

 

فيما نظم شباب الثورة بأجا حملت جداريات بحوائط الشوارع بالمدينة التي أغرقت بالعبارات المندده بغلاء الاسعار وتصاعد مشكلة نقص الخبز وتردي أحوال البلاد مع استمرار فشل السيسي قائد الانقلاب وحكوماته فى حل المشكلات المتصاعدة مطالبين برحيله منها "الأسعار نار، فين العيش، ارحل ياخاين، يسقط حكم العسكر".

 

Facebook Comments