كتب أحمد علي
اعتقلت ميلشيات الانقلاب في الغربية ناصر عبد الستار طلبة في الساعات الأولى من صباح اليوم بشكل تعسفي دون سند من القانون بعد حملة مداهمات شنتها على بيوت المواطنين بطنطا ضمن جرائمها التى تتصاعد يوما بعد الآخر.

وذكرت رابطة أسر المعتقلين بالغربية أنه لم يتم عرض المعتقل حتى الآن على نيابة الانقلاب، ما يزيد من مخاوف أسرته على سلامته، ووجهوا نداء لمنظمات حقوق الإنسان بالتدخل واتخاذ الإجراءات التى من شانها توثيق الجريمة ورفع الظلم الواقع عليه خاصة في ظل أنباء عن تعرضه للتعذي بيد رجال الامن الوطنى بالغربية لتلفيق اتهامات لا صلة له بها.

ولا تزال سلطات الانقلاب بالغربية ترفض الافصاح عن مصير طالبين بكلية التجارة جامعة طنطا تم اختطافهما من أماكن متفرقه منذ ما يزيد عن 20 يوم دون سند من القانونه وهما محمد السيد عجورة، مختطف بتاريخ الجمعة 17 فبراير 2017، و هادي حسين السماوي، مختطف بتاريخ السبت 18 فبراير 2017.

وثّق تقرير حصاد القهر عن شهر فبراير 2017الصادر عن مركز "النديم " وقوع 110 حالات إخفاء قسري، ظهر منهم نحو 10 خلال مراحل التحقيق في المقار الأمنية كما وثق 107 من حالات القتل خارج إطار القانون، تنوعت بين 8 حالات قتل في أماكن الاحتجاز والباقي في استهداف عنيف وتصفيات جسدية، خلال اعتقال مناهضى الانقلاب وفي سيناء. 

Facebook Comments