واصل محمد سلطان نجل الدكتور صلاح سلطان القيادي بتحالف دعم الشرعية إضرابه عن الطعام داخل سجن استقبال طرة لليوم الثلاثين على التوالي، وذلك بعد مرور ستة أشهر على اعتقاله، ما أدي إلى تدهور حالته الصحية جراء هذا الإضراب.
يُذكر أن محمد سلطان ما زال يعاني من إصابة بالغة في إحدى ذراعيه، إثر إصابته بطلق ناري أثناء مجزرة فض اعتصام رابعة العدوية وهو ما يتطلب إجراء عملية جراحية دقيقة لا تتوفر الإمكانات اللازمة لإجرائها داخل السجن.
ولم تقرر النيابة السماح له حتى الآن بإجراء العملية في إحدى المستشفيات، فضلا عن أن توفير طبيب لمتابعة حالته.
 

Facebook Comments