تشهد محافظة البحيرة، اليوم الأثنين العديد من الاحتجاجات والإضرابات التي اجتاحت عدد من المؤسسات الحكومية ، حيث ما زال موظفي وعمال المساحة بدمنهور وشركات الغزل والنسيج بكفر الدوار والشهر العقاري بمدن ومراكز المحافظة ، في إضراب مفتوح عن العمل للمطالبة بتطبيق الحد الأدنى للأجور، مما تسبب في شلل تام وعدم انتظام للعمل وتعطيل لمصالح المواطنين منذ عدة أيام
وكان العاملون في فرع هيئة المساحة في مدينة دمنهور، قد واصلوا إضرابهم المفتوح عن العمل للأسبوع الثالث على التوالي، وذلك للمطالبة بتطبيق الحد الأدنى للأجور، ومساواتهم بموظفي وزارة الري الذين تم تطبيق الحد الأدنى عليهم، واستمر العاملون المضربون في إغلاق باب الهيئة بالجنازير، ومنعوا المواطنين من الدخول
وكان محافظ البحيرة قد التقى بالعاملين المضربين عن العمل – الخميس الماضي، حيث استمع إلى مطالبهم ووعدهم برفع تلك المطالب للحكومة والعمل على حلِّها بالتنسيق مع وزارة الموارد المائية والري والهيئة العامة للمساحة، وطالبهم بإنهاء إضرابهم وانتظامهم في العمل لعدم تعطيل مصالح المواطنين لكن قوبل طلبه بالرفض .

كما واصل العاملون في مصلحة الشهر العقاري بكافة مدن ومراكز المحافظة إضرابهم عن العمل – لليوم السادس على التوالي – للمطالبة بتحسين أوضاعهم الوظيفية والمالية، والمساواة مع زملائهم من خبراء وزارة العدل، وقام المحتجون بإغلاق جميع مكاتب التوثيق بجميع مدن المحافظة بالجنازير، ومنعوا المواطنين من الدخول، ما أدى إلى حالة من الشلل التام بتلك المكاتب .

ويواصل مئات الموظفين والعمال بمستشفى الشاملة بكفرالدوار بالبحيرة اعتصامهم المفتوح وتوقفهم عن العمل منذ أمس الأحد ، للمطالبة بتطبيق الحد الأدنى للأجور والتثبيت .
وكان المعتصمون قد أكدوا أمس تصعيدهم الإضراب اليوم وغلق أبواب المستشفى حتى تتم الاستجابة لمطالبهم المشروعة وتطبيق الحد الأدنى للأجور .

Facebook Comments