أغلقت قوات الأمن المركزي شارع حسين حجازي من الجانبين لمحاصرة تظاهرات نحو 400 عامل من يمثلون 9 شركات أمام مجلس الوزراء، حيث تظاهر إلى جانب عمال "طنطا للكتان، وغزل شبين، والمراجل البخارية" ، عمال 6 شركات من استصلاح الأراضي للمطالبة بصرف المستحقات المالية المتأخرة، والعودة إلى وزارة الزراعة. كما تظاهر عشرات المعاقين وممثلون عن المركز القومي للإعاقة .
وطالب المحتجون بصرف الأجور المستحقة والتثبيت وإقالة رئيس المركز، وكسر عمال شركات طنطا والمراجل وشبين قانون التظاهر ونظموا مسيرة صباح اليوم من الاتحاد العام إلى مجلس الوزراء حاملين نعشا للقضاء المصري الذي أصبحت أحكامه لا تنفذ، كما رفعوا الأواني الفارغة، تعبيرا عن الحالة المعيشية السيئة التي تعانى منها مصر منذ وقوع الانقلاب .
 

Facebook Comments