الإسكندرية –ياسر حسن

قررت محكمة جنح باب شرقى فى الإسكندرية، برئاسة المستشار عمرو المنشاوى، اليوم الإثنين تأجيل محاكمة الدكتور إسماعيل سراج الدين، مدير مكتبة الإسكندرية، ومعاونيه إلى جلسة 31/3 لحين ورود تقرير الخبراء وذلك للمرة الرابعة عشر على التوالى.


ويواجه "سراج الدين" تهم بالفساد المالى والإدارى والإضرار بأموال المكتبة وإهدار مبلغ 20 مليون جنيه وإهدار للمال العام على المستشارين والأصدقاء والسفر للخارج فى مهمات خاصة لاعلاقة لها بأعمال وفعاليات المكتبة.


يذكر أن موظفى مكتبة الإسكندرية كانوا قد تقدموا بعدة بلاغات تفيد بإهدار الدكتور إسماعيل سراج الدين لأموال عامة مثل حصول عدد من مستشاري المكتبة على مرتبات كبيرة إلى جانب قيام إدارة المكتبة باستبدال سيارات خاصة بالمكتبة، فضلا عن تعاقدات إنشاء كافتريات ومطاعم بساحة المكتبة وتنظيم سفريات خاصة لعدد من موظفي المكتبة المحيطين به فقط.


وكانت نقابة العاملين بمكتبة الإسكندرية قد طالبت برحيل سراج الدين بعد إقرار الدستور المعطل بحكم الإنقلاب؛ حيث ينص على أن يتولى المنصب لفترة واحدة، وأشاروا إلى أنه تجاوز الـ69 عاما فى مايو الماضى أى تجاوز سن المعاش بـ9 سنوات ولا يحق له الاستمرار بعد ذلك.

Facebook Comments